عريقات: لا معنى لتمديد المفاوضات حتى ولو ساعة

أكد كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ان الفلسطينيين يرفضون اي تمديد للمفاوضات الفلسطينية ـ الاسرائيلية إلى ما بعد الموعد النهائي المقرر بنهاية أفريل القادم.

وقال عريقات اليوم الخميس 27 فيفري 2014  – في سياق تعليقه على تصريحات وزير الخارجية الاميركي جون كيري التي اكد فيها ان المفاوضات ستتواصل الى ما بعد نهاية أفريل – قال:  “لا معنى لتمديد المفاوضات حتى ولو لساعة واحدة اضافية اذا استمرت اسرائيل ممثلة بحكومتها الحالية، بالتنكر للقانون الدولي”.

وكان كيري اعترف بأن التوصل إلى اتفاق نهائي بين إسرائيل وفلسطين قد يستغرق تسعة اشهر أخرى أو اكثر آملا في أن يتحقق ذلك بحلول 29 أفريل 2014

وبصدد  رفض الفلسطينيين أي تمديد للمفاوضات الجارية حاليا مع إسرائيل إلى ما بعد الموعد النهائي المقرر بنهاية أفريل  القادم قالت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الدكتورة حنان عشراوي : “نحن غير معنيين بمفاوضات اضافية.. التزم الرئيس بالعودة الى المفاوضات حتى تاريخ نهاية شهر نيسان وهذه الفترة محددة“.

واضافت عشراوي “لا ننوي ايضا اعطاء اسرائيل مزيدا من الوقت لتوسيع الاستيطان وتهويد القدس وضمها وممارسة التطهير العرقي للفلسطينيين”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: