طيراوي

عضو اللجنة المركزية لحركة فتح: فرنسا طلبت من السلطة الفلسطينية عدم إعدام قاتل عرفات

أفاد توفيق الطيراوي، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الفلسطينية  ورئيس لجنة التحقيق في ملابسات استشهاد الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات عام 2004، أن السلطة الفلسطينية تسلمت قبل 20 يوما رسالة من فرنسا طالبت فيها  التعهد بعدم الحكم أو تنفيذ حكم الإعدام في حق من اغتال الرئيس ياسر عرفات ومن ساعد على ذلك .

وأضاف  الطيراوي أن فرنسا حددت مهلة للسلطة الفلسطينية بخمسة عشر يوما للرد على طلبها .

وأوضح  الطيراوي  في حديث لإذاعة صوت فلسطين الرسمية، أنه تم التشاور مع الرئيس محمود عباس والجهات المعنية في فلسطين وكان الرد للفرنسيين  إن القضاء في فلسطين مستقل   مضيفا : ” أن الفرنسيين سلبيون من وفاة عرفات، ومنذ أن أخذت العينات من رفاته لم يتصلوا بنا وما نسمعه فقط يكون عبر وسائل الإعلام و طلبنا منهم أن يضعونا في صورة ما يجري في نتائج التحقيق قبل أن تطلبوا منا ذلك سلفا”.

هذا ورأى الطيراوي أن كل المعطيات تشير إلى أن عرفات استشهد وأن هناك سرا ما يعرفه الفرنسيون، ولا يريدون الافصاح عنه و أن  التقرير الأولي لوفاة عرفات الذي أصدرته فرنسا غير صحيح.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: