عضو كنيست: نتنياهو إرتكب خطأ بتوقيت الغارة ضد بيت لاهيا

قال عضو الكنيست الصهيوني نحمان شاي: “إن توقيت محالة الاغتيال لنشطاء في بيت لاهيا تعتبر بمثابة خطأ جسيم ارتكبته “إسرائيل” فمحاولة الاغتيال تمت خلال انعقاد وفدي حماس وفتح لتوقيع اتفاق المصالحة وهذا الأمر سيجعل العالم ينظر له بان “إسرائيل” تعمدت القيام بتك الغارة لتخريب المصالحة الفلسطينية”.

وأضاف: “كما أن عملية الاغتيال وضعت حكومة “إسرائيل” مره أخرى بأنها هي من تفشل أي تسوية مع الفلسطينيين والأمر أصبح  لصالح عباس وهنية بسبب التوقيت الخاطئ لمحاولة عملية الاغتيال”.

ومن الجدير ذكره أن الناطق باسم جيش الحرب الصهيوني قال: “إن استهداف الطائرات الحربية لدراجة نارية شمال قطاع غزة استهدفت ناشطين كانا في طريقهما لإطلاق صواريخ على المغتصبات الصهيونية المحاذية لقطاع غزة.

وأضاف الناطق وفقاً للقناة العاشرة الصهيونية: “إن قوات الحرب بالتعاون مع جهاز الشاباك قاما بغارة جوية في بيت لاهيا ولكن لم نرصد إصابة الهدف بدقة”، مؤكداً أن عملية الاغتيال فشلت.

ويأتي القصف الصهيوني بعد دقائق من توقيع وفدا المصالحة الفلسطينية عن منظمة التحرير وحماس اتفاق يقضي بانتهاء الانقسام البغيض والبدء في تطبيق اتفاقي القاهرة والدوحة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: