على عكس التجمعيين في تونس الساعدي القذافي يعلن توبته إلى الله و يعتذر من الشعب الليبي

على عكس التجمعيين  وأزلام النظام البائد في تونس اعتذر نجل الرئيس المقتول معمر القذافي الساعدي القذافي من الشعب الليبي عما قام به من قلاقل ومن زعزعة استقرار الأمن في ليبيا  وذلك عبر كلمة ألقاها الخميس 27 مارس الجاري و بثتها قناة ليبية

وأعلن الساعدي القذافي عن توبته إلى الله من كل ما ارتكبه من أخطاء وخطايا في حق الشعب الليبي مضيفا  ” كان الأجدر به أن يساعد في النهوض بالبلاد والرقي بها إبان حكم والده”

وطالب  الساعدي بالعفو عنه من قبل الحكومة والمؤتمر الوطني وكافة الشعب الليبي

ودعا الساعدي المتقاتلين في ليبيا إلى وضع السلاح واللجوء إلى الصلح كما يريد الله ورسوله صلى الله عليه وسلم

هذا وقد طمأن الساعدي القذافي والدته وزوجته وأبنائه وكل أهله وأحبابه أنه في صحة جيدة وأنه يحظى بمعاملة حسنة من حيث المأكل والرعاية الصحية مضيفا أنه لو كان يعلم أنه سيلاقي هذه المعاملة لسلم نفسه سابقا

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: