Space_shuttle_enterprise

عودة ثلاثة رواد فضاء إلى الأرض بسلام

[ads2]

أكد متحدث باسم مركز إدارة التحليقات الفضائية أن كبسولة المركبة “سويوز تي أم” هبطت بنجاح في كازاخستان السبت، حاملة على متنها ثلاثة من أعضاء طاقم المحطة الفضائية الدولية.

وذكر المتحدث لوكالة “نوفوستي” الروسية: “الهبوط نفذ! والمركبة هبطت على بعد 147 كيلومترا عن مدينة جزكازغان بمقاطعة كاراغاندا الكازاخستانية”.

ويتواجد على متن الكبسولة رواد الفضاء الروسي يوري مالينتشينكو، والأمريكي تيموثي كوبرا، والأوروبي تيموثي بيك، الذين عادوا من المحطة الفضائية الدولية بعد أن نفذوا هناك أكثر من 50 تجربة علمية.

وقبل وصول طاقم جديد إلى المحطة، سيواصل العمل هناك رواد الفضاء الروسيان أليكسي أوفتشينا وأوليغ سكريبوتشكا، والأمريكي جيفري ويليامز.

ومن المقرر إطلاق مركبة فضائية جديدة من طراز “سيوز أم اس” إلى المحطة الدولية يوم 7 جويليا المقبل، ومن المتوقع أن تلتحم المركبة بالمحطة يعد يومين من إطلاقها أي في 9 جويليا.

ومن المخطط له أن تحمل المركبة على متنها طاقما يتكون من الروسي أناتولي إيفانيشين، والياباني تاكويو أونيشي، والأمريكية كاثلين روبنس.

[ads2]

المصدر: “نوفوستي”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: