_knauu66n6ctt1i9tdzd8t6hhs

غوارديولا كان يرغب في تدريب البرازيل 2014

كشف مدافع برشلونة الإسباني ومنتخب البرازيل لكرة القدم داني ألفيش أمس الثلاثاء أن المدرب الحالي لبايرن ميونيخ الألماني، الإسباني جوسيب غوارديولا كان يرغب في تدريب السيليساو قبل مونديال 2014 بيد أنه اصطدم برفض المسؤولين عن الكرة البرازيلية.

وأكد ألفيش الذي لعب تحت إشراف غوارديولا في النادي الكاتالوني، في حديث صحافي نشر الثلاثاء: “بالامكان اتهامي بكثرة الكلام، ولكنني لا أقول أكاذيب. قبل كأس العالم، بيب كان يرغب في تدريب المنتخب البرازيلي و(المسؤولون عن كرة القدم) لم يرغبوا في ذلك”.

وأضاف ألفيش “بيب قال إنه يود أن يجعل منا أبطالا للعالم وأنه كانت لديه استراتيجية للقيام بذلك، ولكنهم لم يرغبوا فيه”، واصفاً غوارديولا بـ”أفضل مدرب في العالم، أفضل إداري رياضي، وشخص قام بثورة في كرة القدم وفي فريق برشلونة.

وتابع ألفيش الذي حقق الثلاثية مع الفريق الكاتالوني (الدوري والكأس المحليان ومسابقة دوري أبطال أوروبا): “كانت لدينا إمكانية التعاقد مع هذا الشخص حتى دون دفع الكثير من الأموال، ولو كانت المشكلة نقدية. لم يكن يرغب في تقاضي المال، إلا في حال حقق النتائج المرجوة من قبل الشعب البرازيلي. وإذا تركت فرصة مثل هذه، فلأنه لا يهمك المنتخب البرازيلي”.

وتردد اسم غوارديولا كمرشح لقيادة المنتخب البرازيلي عقب اقالة مانو مينيزيس في تشرين الثاني/نوفمبر 2012، بيد أن رئيس الاتحاد البرازيلي وقتها جوزيه ماريا مارين، أحد المسؤولين السبعة للفيفا الذين تم اعتقالهم في 27 أيار/مايو الماضي في زيوريخ بتهمة الفساد داخل الهيئة العالمية للعبة، أوضح أنه كان من “الصعب” أن يكون المدرب الجديد للبرازيل أجنبياً.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: