غياب كل الجمعيات التي تدعي نصرة فلسطين عن دعم الأسير المعتقل في مطار قرطاج

سجّلت كل الجمعيات التونسية التي تدّعي نصرة القضية الفلسطينية في تونس، و التي يبلغ عددها 35 جمعية، غيابها في قضية الاسير الفلسطيني المحرر جمال عديل محمد و الذي يحتجزه الامن حاليا بمطار تونس قرطاج و تجدر الاشارة ايضا إلى انه على مدار 50 يوما من ماساة احتجاز 12 فلسطينيا، في الأيام القليلة الماضية، بالوردية قبل طردهم للجزائر لم تتحرك من هذه الجمعيات الا جمعية جمعية فداء، ليبقى التساؤل عن حقيقة هذه الجمعيات و اهدافها و عن أسباب إنشاءها، هل هو لمجرد إقامة حفلات على نخب القضية الفلسطنية فحسب؟..

هذا و تسود حالة من الترقب صفوف المحتجين، من النشطاء و المستقلين، على عملية احتجاز الأسير الفلسطيني المحرّر جمال عديل منذ يوم أمس من طرف قوات الأمن بمطار تونس قرطاج الدولي.

10314018_10201199385626472_1072366837574037668_n

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: