فرقة مكافحة الإرهاب تعتقل عوني أمن بتهمة الارتشاء لاستخراج بطاقات تعريف لفائدة موقوفين في قضايا إرهابية

قامت فرقة مكافحة الارهاب بتونس نهاية الاسبوع المنقضي بإيقاف رئيس مصلحة الشرطة الفنية باقليم أمن صفاقس وعون حرس متقاعد عن العمل والتحقيق معهما في شبهة “استخراج بطاقة تعريف خارج إطار التراتيب الادارية لفائدة نفرين أصيلي منطقة سبيبة من ولاية القصرين موقوفين في قضايا إرهابية

[ads1]

وأوضح ذات المصدر أن شرطة النجدة بصفاقس والفريق الخاص باقليم أمن القصرين قاما معا فجر الجمعة بمداهمة منزل عون الحرس المتقاعد في صفاقس وإيقافه ثم إحالته على فرقة مكافحة الارهاب بتونس باعتباره “توسط للنفرين المذكورين لاستخراج

[ads2]
بطاقة تعريف وطنية من صفاقس بعد أن أوهم رئيس المصلحة الفنية بأنهما يقيمان في منزل سوغه لهما”.
واعتبر المصدر الأمني أن الشبهة تتمثل في سعي الشخصين المعنيين بمساعدة العون المذكور الذي تم إرشاؤه للحصول على بطاقة تعريف من صفاقس وليس من سبيبة مسقط رأسيهما للحصول لاحقا على جواز سفر باعتبار أن استخراج الوثائق من سبيبة قد يعرضهما للايقاف والتحقيق معهما من قبل المصالح الأمنية التي تعرف انتماءهما الفكري.
وأوضح المصدر الامني أن عملية التحقيق لا تزال جارية مع الشخصين المحتفظ بهما في انتظار القرار الذي سيحدد مآل القضية في مرحلة لاحقة.

المصدر: جوهرة أف أم

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: