فرنسا: تقرير مفتشي الأمم المتحدة يؤكد أن حكومة الأسد وراء الهجوم الكيماوي

(رويترز) – قال لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي يوم الثلاثاء إن تقرير مفتشي الأمم المتحدة الذين حققوا في الهجوم بأسلحة كيماوية في سوريا في 21 أغسطس آب لا يدع مجالا للشك في مسؤولية حكومة الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال للصحفيين بعد اجتماع مع نظيره الروسي سيرجي لافروف في موسكو “عندما ننظر في كمية غاز السارين المستخدم وقوة التوجيه والأسلوب المتبع في مثل هذا الهجوم وكذلك عناصر أخرى لا يترك كل ذلك مجالا للشك في أن نظام الأسد مسؤول عنه

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: