وودعت الصحف الفرنسية “إبرا” على طريقته بعد أن حملت أغلب “المانشتيات” والعناوين الوداعية نفس معنى مقولته الشهيرة، التي تقضي بكونه جاء إلى باريس كملك.

مجلة “فرانس فوتبول” أكدت أن إبراهيموفيتش، الهداف التاريخي لفريق العاصمة الفرنسية، يعد هدية من السماء للباريسيين بعد تحطيمه لجميع الأرقام القياسية التهديفية وقيادته للفريق لتحقيق 12 بطولة خلال 4 مواسم فقط.

وبدورها أكدت “ليكيب” أن شهية إبراهيموفيتش مازالت مفتوحة للتتويج بالبطولات بعدما قاد فريق العاصمة للفوز على مرسيليا في كلاسيكو نهائي كأس فرنسا (4-2) مسجلا هدفين.

وأشارت ليكيب” إلى أن السلطان إبراهيموفيتش رحل عن باريس بأفضل سيناريو ممكن، على طريقة الأساطير الكبار.

ومن جانبها كالت صحيفة “لو باريزيان” المديح لإبراهيموفيتش الذي اختتم مسيرة 4 مواسم مع سان جرمان برقم قياسي في التهديف أمام مرسيليا بالكلاسيكو (11 هدفا)، ورقم قياسي من الأهداف خلال موسم واحد للفرق الفرنسية (56 هدفا).

[ads2]

يشار إلى أن إبراهيموفيتش قد حقق 12 بطولة، خلال مسيرة 4 مواسم، بواقع 4 بطولات متتالية للدوري الفرنسي، و3 بطولات كأس الرابطة، و3 بطولات للسوبر المحلي وبطولتين لكأس فرنسا.

وسجل إبرا (34 سنة) 156 هدفا في 180 مباراة لعبها مع العملاق الباريسي، بينها 10 ثلاثيات “هاتريك”، كما صنع 41 هدفا.