فريق الصدى ينقل لكم الليلة مشاهد حصرية من مكان الإنفجار بصفاقس و ينقل لكم شهادة الشهود

جد انفجار ليلة البارحة السبت 5 أفريل 2014 بمنزل بطريق العين بولاية صفاقس كلم 10
وراجت أخبار عبر مواقع مختلفة أن سلفيين كانوا يعدون قنابل مما أحدث انفجارا
وللاطلاع على حيثيات الحادثة توجهت مراسلة الصدى نت على عين المكان لنتفاجا بمعطيات جديدة اكدها الجيران .
فالواقعة كانت في منزل اعطته سيدة لشبان للسكن فيه كانوا مسجونين مع ابنها على خلفية قضية مخدرات “زطلة” …
كما اكد الجيران ان الشابين ليسا بطالبين و ان هيئة كل منهما تدل أنهما سلفيان خاصة لانهما ملتحيان
وقد جد الانفجار لما كان الشابان بصدد تحضير مادة متفجرة و هو ما فسره الشهود برائحة مثل رائحة “الفوشيك” و قد ادت هذه المادة الى تفجير في المنزل الذي كانا يقطنانه وإلى نزيف حاد على مستوى اليد لواحد منها و هو ما اثار خوف الجيران وجعلهم يتصلون سريعا بالاسعاف .
و قد برر الشابان صوت الانفجار الناتج عن مادة متفجرة بانفجار قارورة الغاز و هو ما اثار شكوك الجيران خاصة بانبعاث رائحة مادة متفجرة .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: