انسحاب فريق تونس للمحامين لكرة القدم من كأس العالم بإسبانيا لرفضه مواجهة فريق من الكيان الصهيوني

انسحاب فريق تونس للمحامين لكرة القدم من كأس العالم بإسبانيا لرفضه مواجهة فريق من الكيان الصهيوني

[ads2]
أنهى فريق تونس للمحامين لكرة القدم مشاركته في كأس العالم المقامة في اسبانيا. و أكد الخبر المحامي علي عباس على حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك حيث قال أن مشاركة الفريق انتهت بسبب اشتراط لجنة التنظيم خوض لقاء فاصل بينه وفريق من الكيان الصهيوني لتحديد هوية المتأهل الى الدور الثاني.
وفيما يلي ما جاء في تدوينة المحامي علي عباس أحد أعضاء فريق تونس 2 للمحامين:
تبعا للمظلمة التي حصلت لفريق تونس 2 للمحامين بكاس العالم و تبعا للاتصالات العديدة لمعرفة ما آل اليه الامر فاننا نفيدكم بما يلي:
1- اعترف المنظمون بوقوعهم في خطأ عدم اعلامنا بالقوانين المتعلقة بالدورة و قد برروا ذلك بالضغط الكبير الذي سلط عليهم نتيجة العدد الهائل من الفرق المشاركة التي سجلت في آخر يوم
ونفس التقصير وقع مع فريق جزائري وفريق ساحل العاج.
2- سيقع تقديم اعتتذار كتابي باسم السيد عميد المحامين.
3- طلب منا لتاكيد حسن النية و لتجاوز الضرر الرياضي الذي لحقنا لعب مباراة فاصلة مع الفريق الصهيوني و هو ما رفضناه بشدة وأعلمنا المنظمين أنه في كل الحالات فان القضية الفلسطينية بالنسبة لنا قضية مبدأ ولا يمكن ان يرتقي الرهان الرياضي حتى لاولى درجات سلمها.
4- للاسف كاس العالم انتهت بحرماننا من الترشح للدور الثاني و فيما عدى ذلك فاننا نشكر الاخوة من فريق تونس 1 و الجزائريين و المغاربة على وقفتهم المبدئية و تضامنهم معنا و اشكر جميع اعضاء الفريق لمواصلتهم تمثيل تونس و التحلي برفعة الخلق رغم المظلمة.
[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: