فورين بوليسي: سلمان “ليس مفضلا لدى الغرب”

نشرت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية مقالاً تحليليًا لـ ديفيد أندرو واينبرغ”، استهلته بالقول إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يريد العمل مع زعيم آل سعود، لكن الملك الجديد لديه علاقات مثيرة للقلق مع من وصفهم بـ” الإسلاميين “.

[ads2]

وللإجابة عن سؤال: من هو الملك سلمان؟ نقلت المجلة آراء اولهم إشادة السفير الأمريكي في الرياض، جوزيف ويستفول، بالحاكم السعودي الجديد يوم الجمعة، معلنًا عن “تعزيز العلاقات عبر الحكمة والشجاعة التي هي جوهر شخصية الملك سلمان.
واستعانت الصحيقة بوصف المبعوث الأمريكي السابق في السعودية روبرت جوردان لـ “سلمان” بأنه “مُصلِح.. ومستعد جيدًا للقيام بالمهمة الملقاة على عاتقه”
وعرض المقال التحليل قول صحيفة واشنطن بوست  إن المحللين يعتبرون سلمان “معتدلا”.

[ads2]

ولكن اضافت المجلة بالقول  أن سجل سلمان في دعم واحتضان من وصفتهم بـ”المتطرفين” يحتاج إلى أن يكون جزءًا من الحوار الذي يخوضه المسئولون الغربيون حول كيفية التعامل مع النظام السعودي الجديد.
وتابعت “إن كثيرين في الغرب يرغبون في أن يطبق ملك السعودية إصلاحات فعلية، وأن يبعد المحرضين من الإسلامين المحليين، لكن للأسف لا يبدو أن سلمان هو هذا الرجل”
المصدر : شبكة رصد

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: