فيديو| الشيخ جبريل يُبكي المصلين في مصر ويدعو دعاء ليلة القدر على السيسي والإعلام الفاسد و على كل سفّاح سفك دم المسلمين

بكى مئات الآلاف من المصريين أثناء أداءهم صلاة تراويح ليلة السابع والعشرين من رمضان مساء الاثنين خلف الشيخ محمد جبريل بمسجد عمرو بن العاص، بالقاهرة لأول مرة منذ انقلاب 2013، بعد دعائه الجريء على زعيم الانقلاب عبد الفتاح السيسي وحاشيته، وطلبه العون من الله لمعارضي النظام.

وشهد محيط مسجد عمرو بن العاص – وهو أول مسجد بني في مصر تواجدا أمنيا مكثفا حيث تواجد الآلاف من رجال الشرطة والجيش تحسبا لخروج مظاهرات عقب انتهاء الصلاة، كما تم وضع حواجز أمنية وخضع المصلين ااتفتيش قبل دخولهم إلى المسجد.

(الدعاء يبكي المصلين)

وخلال صلاة التراويح، أبكى الشيخ جبريل آلاف المصلين كعادته كل عام منذ أكثر من ربع قرن الذين أمّنوا على دعائه الطويل الذي امتد لما يقارب الساعة، طالبين رحمة الله ومغفرته في تلك الليلة التي يعتقد الكثيرون أنها ليلة القدر.

لكن المصلين أجهشوا بالبكاء وارتج المسجد بأصواتهم حينما خصص الشيخ جزءا كبيرا من دعائه على الظالمين وعلى الإعلاميين الفاسدين الذي وصفهم بأنهم سحرة فرعون الذين يضللون الشعب المصري.

كما دعا الشيخ صراحة على الحكام الظالمين وعلى من قتل الشباب في ميادين مصر وعلى من سجن الآلاف ظلما، ودعا لأسر المعتقلين والشهداء والمطاردين والمبعدين عن أوطانهم.

ودعا كثيرا بأن يفرج الله كرب المعتقلين في سجون الظالمين وأن ينتقم ممن حبسهم ظلما دون جريمة ارتكبوها، وأن يهلك السياسيين الفسدة الذين فرقوا الشعب المصري ولبسوا الحق بالباطل.

 




الشيخ جبريل يُبكي المصلين في مصر ويدعو دعاء ليلة القدر على الس…

شاهد #مصر الشيخ جبريل يُبكي المصلين في مصر ويدعو دعاء ليلة القدر على السيسي والإعلام الفاسد و على كل سفّاح سفك دم المسلمينبكى مئات الآلاف من المصريين أثناء أداءهم صلاة تراويح ليلة السابع والعشرين من رمضان مساء الاثنين خلف الشيخ محمد جبريل بمسجد عمرو بن العاص، بالقاهرة لأول مرة منذ انقلاب 2013، بعد دعائه الجريء على زعيم الانقلاب عبد الفتاح السيسي وحاشيته، وطلبه العون من الله لمعارضي النظام.وشهد محيط مسجد عمرو بن العاص – وهو أول مسجد بني في مصر تواجدا أمنيا مكثفا حيث تواجد الآلاف من رجال الشرطة والجيش تحسبا لخروج مظاهرات عقب انتهاء الصلاة، كما تم وضع حواجز أمنية وخضع المصلين ااتفتيش قبل دخولهم إلى المسجد.(الدعاء يبكي المصلين)وخلال صلاة التراويح، أبكى الشيخ جبريل آلاف المصلين كعادته كل عام منذ أكثر من ربع قرن الذين أمّنوا على دعائه الطويل الذي امتد لما يقارب الساعة، طالبين رحمة الله ومغفرته في تلك الليلة التي يعتقد الكثيرون أنها ليلة القدر.لكن المصلين أجهشوا بالبكاء وارتج المسجد بأصواتهم حينما خصص الشيخ جزءا كبيرا من دعائه على الظالمين وعلى الإعلاميين الفاسدين الذي وصفهم بأنهم سحرة فرعون الذين يضللون الشعب المصري.كما دعا الشيخ صراحة على الحكام الظالمين وعلى من قتل الشباب في ميادين مصر وعلى من سجن الآلاف ظلما، ودعا لأسر المعتقلين والشهداء والمطاردين والمبعدين عن أوطانهم.ودعا كثيرا بأن يفرج الله كرب المعتقلين في سجون الظالمين وأن ينتقم ممن حبسهم ظلما دون جريمة ارتكبوها، وأن يهلك السياسيين الفسدة الذين فرقوا الشعب المصري ولبسوا الحق بالباطل.(ناشطون)Facebook: www.facebook.com/sada.page.officielTwitter: www.twitter.com/SadaTunisiaYoutube: www.youtube.com/SadaTunisiaInstagram:www.instagram.com/essada_netEmail: Contact@essada.net

‎Posted by ‎موقع الصدى الصفحة الرسمية‎ on‎ 14 يوليو، 2015

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: