في اطار الحرب الإعلامية الموجهة نحو تشويه أنصار الشريعة شمس أف أم تنشر خبرا كاذبا هذا الصباح

 

عمدت إذاعة شمس أف أم هذا الصباح إلى نشر خبر خبيث يهدف إلى ترسيخ فكرة وجود جناح عسكري لدى أنصار الشريعة و قد جاء في الخبر الوارد تحت عنوان
“المسؤول عن الجناح الأمني لأنصار الشريعة مهدد بالتصفية الجسدية” ما يلي:
“حسب بعض المصادر المطلعة لموقع “الصباح نيوز” فإن المسؤول عن الجناح الأمني لأنصار الشريعة محمد العكاري قد يكون مهدد بالتصفية الجسدية.

وأفاد محامي العكاري أن مسؤول أمني بالمحكمة قال إن الإجراءات الأمنية التي تم اتخاذها يوم 05 سبتمبر وهو يوم التحقيق معه”لم تكن خوفا من المتهم المذكور لكن خوفا عليه”.

ففي حين أفادت مصادر للموقع المذكور أن محمد العكاري تم تهديده بالتصفية الجسدية على خلفية اعترافاته المفصلة والتي قدمتها وزارة الداخلية في ندوة صحفية، نفى محامي العكاري علمه بأن منوبه مهدد بالتصفية الجسدية. ”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: