في برنامج “لمن يجرؤ فقط”: راشد الخياري يكشف لأول مرّة وثائق تثبت أن الجنوب التونسي الغني بالثروات خاضع لسلطة فرنسا إلى الآن

في برنامج “لمن يجرؤ فقط”: راشد الخياري يكشف لأول مرّة وثائق تثبت أن الجنوب التونسي الغني بالثروات خاضع لسلطة فرنسا إلى الآن

يكشف هذا الأحد راشد الخياري مدير موقع الصدى في برنامج “لمن يجرؤ فقط” و لأول مرّة جانبا من الإتفاقيات بين تونس و فرنسا و  التي عرفت بسريتها و تظهر هذه الوثائق أيضا أن الجنوب التونسي يخضع حتى هذه اللحظة للنفوذ الفرنسي و لم تقم أي حكومة أو برلمان تونسي منذ الإستقلال بأي محاولة لإلغائها.

كما تظهر الوثائق وجود مفاوضات غير معلنة بين الحبيب بورقيبة و فرنسا يوم 16 أفريل 1956 أي بعد الاستقلال و لا يًعرف فحواها حتى يومنا هذا

 

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: