قابس: مدير المعهد العالي للمنظومات الصناعية يعتدي بالعنف على ممثلي الطلبة و خطوات تصعيدية في الأفق

ندد ممثلو طلبة المعهد العالي للمنظومات الصناعية بقابس بما قالوا انه اعتداء بالعنف عليهم من قبل مدير المعهد المذكور و أضافوا في بيان تلقى الصدى نسخة منه:

جدت يوم أمس حادثة سابقة من نوعها أقدم فيها مدير المعهد العالي للمنظومات الصناعية بقابس محمد جلولي بتعنيف ممثلي الطلبة منذر عبدلي و خبيب بن عمّار المعتصمين مع مجموعة من زملائهم الطلبة لليوم السادس عشر على التوالي من أجل تمكين عدد من أبناء المعهد من مواصلة دراسة مرحلة الماجستير. إذ منع المدير بالقوة الطالب منذر عبدلي من الالتحاق بالاعتصام في الطابق الأول أمام مكتبه و عنّفه وحجز حاسوبه و أوراقه الشخصية كما أقدم نائب المدير على الاعتداء على ممثل الطلبة خبيب عمار الذي كان يشهد الحادثة و يوثقها فهاجمه نائب المدير علي بن أحمد و هشّم هاتفه الجوّال. الأمر الذي أثار سخط طلبة المعهد من هذه الممارسات الغريبة عن الجامعة و المستهجنة من كل الأطراف فما بالك بمدير المؤسسة و ممثلها الرسمي. قام طلبة المعهد إثر ذلك بإضراب عام ليوم مطالبين بالحق في العمل النقابي و مواصلة الدراسة في ظروف ملائمة و توفير الإطار البيداغوجي و معدات المخابر الكافية إضافة إلى معالجة البنية التحتية المهترئة. عليه نحن ممثلو الطلبة في المعهد العالي للمنظومات الصناعية يهمّنا التأكيد على:

  • تمسكنا بمطالب الطلبة المشروعة و الحق في مواصلة دراسة مرحلة الماجستير

و حرية العمل النقابي.

  • تنديدنا بكل أشكال العنف المادية و المعنوية و إدانة أي طرف ممارس للعنف.
  • مواصلتنا للاعتصام إلى أن يستجاب لكل مطالبنا.
  • مطالبة الجامعة بالتدخل لفض كل الإشكاليات و تحقيق المطالب الطلابية المشروعة.
  • مساندتنا لممثل الطلبة في المجلس الجامعي سامر بالطيب الذي يخوض اعتصاما في رواق مقر جامعة قابس من أجل الترفيع في عدد الطلبة المقبولين في مرحلة الماجستير و توفير الإطار البيداغوجي اللازم للجامعة.

 

 

عاشت الحركة الطلابية حرة مناضلة مستقلة

 

 

ممثلو طلبة المعهد العالي للمنظومات الصناعية بقابس

                                                 عن الاجازة : منذر عبدلي

                                                                   خبيب عمار

                                                         عن الماجستير: أحمد بن موسى

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: