24ipj18-400x259

قبائل جنوب اليمن تجهز 3000 مقاتل لحماية محافظة شبوة من خطر مليشيات الحوثي

قالت قبائل يمنية جنوبية في بيان أصدرته اليوم الخميس، أنّها جهّزت ثلاثة آلاف مقاتل و 200 مركبة لحماية محافظة شبوة جنوبي البلاد من خطر المليشيات الشيعية المسلحة.

و قال البيان الصادر عن قبائل العوالق التي تعتبر من أكبر قبائل محافظة شبوة إنها أعدت مقاتلين و مركبات لحماية المحافظة من خطر أي هجوم مسلح من قبل المليشيات المسلحة.

و أضاف البيان الذي تلقت وكالة الأنباء الألمانية نسخة منه الخميس أن أبناء قبائل العوالق تعاهدوا على حماية محافظة شبوة من أي اعتداء و هجوم مسلح من خارج المحافظة أو داخلها.

و أكد البيان على رفضه لما أسماه الانقلاب على سلطات الدولة من قبل جماعة الحوثي الشيعية، مطالباً بسرعة الإفراج عن الرئيس المستقيل عبد ربه منصور هادي و كافة الجنوبيين الذين هم تحت الإقامة الجبرية من قبل الحوثيين في العاصمة صنعاء.

و تابع البيان: “نرفض أي أعمال تخريب في المحافظة أو أي خلافات بين أبناء قبائل العوالق وسنعمل كل ما بوسعنا لحماية مديريات المحافظة”. وصدر هذا البيان عقب اجتماع لحشد كبير من قبائل العوالق في مديرية نُصاب بمحافظة شبوة كُرس من أجل اتخاذ موقف من الأحداث التي تمر بها البلاد.

و تأتي هذه الترتيبات في الوقت الذي ما يزال اليمن يمر بفراغ دستوري بعد حوالي شهر من الانقلاب الذي قادته جماعة الحوثي الشيعية التي سيطرت على دار الرئاسة و القصر الجمهوري الذي يقيم فيه رئيس الوزراء و أصدرت عقب ذلك ما أسمته الجماعة بـ “الإعلان الدستوري لإدارة شؤون البلاد”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: