قبلي:المستشفى الجهوي يطلق صيحة فزع..نقص فادح في عدد الأطباء رغم توفر التجهيزات

أكد مدير المستشفى الجهوي بقبلي عادل الدريدي في تصريح  استنادا لموقع المصدر  يوم امس ، أن هناك نقص فادح في عدد أطباء الاختصاص بالجهة في حين تتوفر الأرضية التي تسمح لهم بالعمل في كنف الارياحية من خلال تواجد جميع التجهيزات الأساسية والضرورية على حد تعبيره.

وشدد الدريدي أن مستشفى ولاية قبلي الذي يعمل 24 ساعة على 24 يتوفر به طبيب واحد في كل من الاختصاصات التالية : اختصاص طب القلب واختصاص طب العيون واختصاص طب الأطفال و اختصاص طب النساء والتوليد.

كما أفاد أن هناك العديد من الاختصاصات غائبة وغير موجودة بالمستشفى كاختصاص الأمراض الصدرية واختصاص الغدد الصماء واختصاص طب الأمراض الجلدية في حين يتواجد طبيبين فقط اختصاص طب الأذنين والحنجرة و3 أطباء طب عام قائلا ” إن الأقسام متوفرة لكن ليس هناك مختصين”.
وأوضح الدريدي أن التجهيزات الطبية موجودة من قاعات للعمليات تحتوى على سكانار وتوبوغرافي وراديولوجي الى جانب تواجد ابسط التجهيزات التي من شانها أن تؤمن عمل الطبيب في كنف الارياحية.

ورجح مدير المستشفى الجهوي بقبلي هذا العزوف الى توجه اغلب الأطباء في تونس إلى القطاع الخاص قائلا ” اي طبيب في تونس يود العمل بالقطاع الخاص لما سيوفر له من ثروة طائلة خلال سنة فقط”.

وعاب على وزارة الصحة العمومية غياب خبراء في مجال الاقتصاد الصحي من شان الوزارة العودة إليهم عند اخذ قرارات مصيرية في هذا المجال قائلا ” وزارة الصحة تتخذ في قرارات عشوائية سببها الغياب التام للخبراء في مجال الاقتصاد الصحي “.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: