قرار آخر مثير للجدل: انشاء خط جوي مباشر بين تونس واربيل بالعراق!!

رغم الازمة المالية الخانقة التي تعيشها الشركة الوطنية للخطوط الجوية التونسية “TUNISAIR” اضافة الى المشاكل الادارية والتنظيمية التي تعانيها، أعلن مدير عام الطيران المدني كمال بن ميلاد في تصريح لموزاييك اليوم الاثنين 12 ماي 2014 التوقيع على اتفاقية إحداث خط جوي مباشر بين تونس و أربيل شمال العراق بداية من غرة جوان القادم.

وتجدر الاشارة الى ان خط مباشر يعني ان الطائرة تعبئ الوقود اللازم للمسافة كاملة دون توقف (sans escale) بين الوجهتين (اكثر من 4000 كلم بين تونس واربيل).
ويخصص هذا النوع من الرحلات عادة للوجهات التي يكثر حولها الطلب او الى البلدان التي لدينا معها شراكة اقتصادية مهمة او المدن التي لدينا بها جاليات تونسية كبيرة! وكل هذه الصفات لا تنطبق على “اربيل” بل بالعكس هذه المدينة تتبع الاقليم الكردستاني والمعروف بانه مرتع للمخابرات الاجنبية!

ومن الناحية الاقتصادية لا يمكن ان يكون العراق وجهة منطقية لجلب الاستثمار في ظل حالة الحرب والفوضى والنزاعات الطائفية التي يعيشها البلد!

والسؤل الذي يطرح نفسه: مالجدوى من هذا الخط في ظل الازمة الاقتصادية الخانقة التي تعيشها الشركة والبلاد عموما؟!

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: