قرصان تركي يطيح بمئات المواقع الروسية و الإيرانية

تمكن قرصان تركي من اختراق مئات المواقع الروسية و الإيرانية ردا على إعتداءات نظام “بشار الاسد” في سوريا بالتعاون مع حليفتها الروسية في القرى التركمانية المجاورة للحدود الروسية.

[ads2]

وقام القرصان الذي تبنى عمليات الإختراق هذه و الذي أطلق على نفسه إسم “سكورسكي – Skorsky ” بوضع صورتي الرئيس التركي الحالي “رجب طيب أوردوغان” و السلطان العثماني الملقب بـ”محمد الفاتح” على صفحات المواقع الروسية و الإيرانية المخترقة إلى جانب صورة “المصحف الشريف” و علم تركيا مصحوبة بنشيد عثماني يُعزف أثناء الزحف للمعارك للرفع من معنويات الجنود، كما أطلق على عملياته إسم “جبل التركمان” نسبة إلى جبل في ريف محافظة اللاذقية السورية تقع فيه القرى التركمانية.
وقال الهاكر التركي على حسابه في تويتر أن عمليات الإختراق التي قام بها تسببت في تعطيل المئات من المواقع الروسية و المواقع الأوروبية التي كانت على صلة بها ردا منه على الهجمات التي تقوم بها روسيا مستهدفة المعارضة السورية والمداشر التركمانية المجاورة للحدود بين روسيا وتركيا.
وجائت عمليات الإختراق هذه بعد عملية إسقاط الطائرة الروسية على الحدود التركية بعد محاولة روسيا المرور بطائرتها الجوية فوق الاجواء التركية لقصف مواقع المعارضة السورية في المناطق التركمانية.
[ads2]

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: