قرصنة 3 حسابات لمارك زوكربيرغ

[ads2]

ربما أن مارك زوكربيرغ يدير أكبر موقع في العالم على شبكة التواصل الاجتماعي وهو فيسبوك، لكنه لم يكن محصنا ضد هجمات قراصنة الانترنت.

وتعرضت حسابات زوكربيرغ الموجودة على مواقع “انستغرام” و”تويتر” و”لنكد إن” و”بنترست” على ما يبدو إلى عملية اختراق لفترة وجيزة يوم الأحد.

وتبنت مجموعة من القراصنة تطلق على نفسها “اورماين”، والتي لديها أكثر من 40 ألف متابع على تويتر، المسؤولية عن الهجوم.

[ads2]

وتباهى القراصنة بعملية الاختراق المزعوم في تغريدة على موقع تويتر، ودعوا زوكربيرغ للاتصال بهم.

وقال المخترقون في تغريدتهم “لقد تمكنا من الدخول إلى (حساباتك) على تويتر وانستغرام وبنترست، إننا فقط نختبر مدى قدراتكم الأمنية، برجاء الاتصال بنا مباشرة.”

وبثت مجلة “إنجادجت” المتخصصة في شؤون التكنولوجيا صورة من الاختراق المزعوم لحساب المدير التنفيذي لفيسبوك.

[ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: