قصف المقاومة لمواقع ومحطة غاز بالصواريخ

تواصل كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، معركة العصف المأكول لليوم الـ45 على التوالي، في الرد على العدوان الصهيوني ضد المدنيين في قطاع غزة.
وأكدت كتائب القسام في بلاغاتها العسكرية أنها قصفت مواقع العدو ومغتصباته بعشرات القذائف الصاروخية، وقد استهدفت احدى القذائف لأول مرة محطة الغاز الصهيونية في عرض البحر قبالة سواحل غزة،
وأضافت أن يأتي ذلك في إطار الرد على الجرائم الصهيونية بحق أبناء شعبنا والعدوان البربري المتواصل على أبناء شعبنا في قطاع غزة.
وعاهدت الكتائب شعبها ألا تصمت على جرائم الاحتلال، وأن تتصدى لأي حماقة صهيونية يقدم عليها، وأن تجعل أرض غزة ناراً ولهيباً يحرق آليات المحتل وجنوده، وأن تجعله يدفع ثمن عدوانه باهظاً، ويفكر ألف مرة قبل الإقدام على أي عدوان على أبناء شعبنا.
فيما جاء الرد القسامي الأولي سريعاً على مجزرة عائلة الدلو مساء أمس، فقصف القسام تل أبيب والقدس ومطار بن غريون ومدن ومغتصبات العدو بـ 50 صاروخاً.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: