قضاء الانقلاب يقرّر مواصلة حبس الشّامي دون توجيه أيّ تهمة له

قررت محكمة جنايات القاهرة مواصلة حبس الصحفي عبد الله الشامي دون توجيه أيّ تهمة إليه، و ذلك بعد أن نقلته سلطات الانقلاب أمس لسجن العقرب. و قد رفضت المحكمة اليوم طلبا قدّمته هيئة الدفاع لإخلاء سبيل الزميل عبد الله الشامي. و لدى وصول  الشامي للمحكمة التي انعقدت في معهد أمناء الشرطة، منعت المحكمة الصحفيين من التحدث مع الشامي. و طالب محامي نقابة الصحفيين المصريين المحكمة بإخلاء سبيله.

هذا و كان الشامي قد سجّل بالصوت و الصورة كلمة له من داخل سجنه السابق تحدث فيها عن ظروف اعتقاله، و حمّل فيها النيابة العامة و السلطات القضائية في حكومة الانقلاب المصرية كامل المسؤولية عن سلامته بعد اعتقاله لأكثر من تسعة أشهر دون توجيه أية تهمة له.

كما قال الشامي إنه لم يُعرض على أية جهة طبية مستقلة، و لم يتلق أية رعاية صحية منذ بدء إضرابه المستمر عن الطعام منذ 115 يوما.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: