قفصة

قفصة: المحامون يطالبون في وقفة احتجاجية بمثول أعوان أمن أمام القضاء

[ads2]

 

طالب عدد من المحامين في قفصة يتقدّمهم رئيس الهيئة الوطنية للمحامين بتونس عامر المحرزي، خلال وقفة احتجاجية نفذوها اليوم الخميس 28 جويلية 2016 أمام المحكمة الابتدائية بقفصة، بتطبيق القانون ومثول أعوان أمن من قفصة أمام القضاء وذلك بعد اعتدائهم بالعنف على 3 محامين.

ويذكر أن 3 محامين من ولاية قفصة  كانوا قد تعرضوا للعنف  اللفظي وإلى  اعتداء من قبل أعوان أمن يوم 22 جويلية الجاري بمدخل طريق المراقبة و التفتيش بقفصة حيث تم تفتيشهم بطريقة مهينة بعد معرفة هويتهم  حسب ما أفاد به كاتب عام فرع المحامين بقفصة فيصل كليجاني .

و نفى الكليجاني خبر إقتحام عدد من المحامين لمركز الأمن بقفصة كما صرح بذلك الناطق الرسمي بإسم النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بقفصة  جمال التليلي.

و أشار كاتب عام فرع المحامين بقفصة إلى أن الأمنيين المذكورين امتنعوا عن حضور الأبحاث موضحا بأنهم طالبو بكشف هوياتهم لكن الإدارات المسؤولة في مراكز الأمن بقفصة رفضت ذلك .

و طالب المحامون أن يأخذ القانون مجراه و يتم تطبيقه أيضا على الأمنيين  .

هذا ويذكر أن الناطق الرسمي بإسم النقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بقفصة   جمال التليلي صرح يوم  الجمعة 22 جويلية 2016 لقناة نسمة أن عددا من أعوان الأمن بمدخل طريق المراقبة و التفتيش بقفصة تعرضوا  إلى الإعتداء اللفظي و البدني من قبل محامين كانوا على متن سيارة “لواج”، امتنعوا عن التفتيش و تقديم وثائقهم الرسمية بداعي الحصانة.

و أشار التليلي إلى أن عددا من المحامين قاموا بإقتحام مركز الأمن بقفصة حيث هددوا الأعوان المتواجدين بالمقر بأن يتطور المشكل الى “خلاف عروشي”.حسب قوله

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: