قوات الأمن السعودية تداهم منازل وتقتل شابا وهتافات في جنازته تطالب بالحرية

شيعت منطقة العوامية شرق المملكة العربية السعودية أمس الاثنين 2013/9/9 الشاب أحمد علي المصلاب الذي قتل   على أيدي قوات الأمن أثتاء عملية مداهمة منازل وفتح نار عشوائي على منازل سكان المنطقة

وقد حمل والد الشاب السلطات السعودية مسؤولية قتل ولده الذي كان مارا أثناء مداهمة المنطقة وهو ما نفته السلطات السعودية وادعت أن الشاب قتل من قبل أحد رفاقه

وقد شيع أهالي المنطقة جنازة القتيل وسط هتافات طالبوا فيها الإفراج عن المعتقلين في سجون النظام ورددوا  شعارات متعددة من بينها: “قطيفنا الأبية.. مطلبها الحرية”، و”لن نركع الا لله”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: