قوات البشمركة الكردية تشنّ هجوما على نينوى تحت غطاء جوي أمريكي

شنّت قوات البشمركة الكردية، السبت، على محافظة نينوى و سيطرت على جانب من سد الموصل شمالي العراق، في مستهل هجوم تحت غطاء جوي أميركي لاستعادة السد و بلدات من تنظيم الدولة الإسلامية.

و صرّح اللواء عبد الرحمان كوريني أن القوات الكردية قتلت عددا من عناصر تنظيم الدولة في الاشتباكات التي جرت في الجانب الشرقي من السدّ. و تحدث كوريني عن “أخبار سارة” قد تأتي خلال ساعات في إشارة إلى احتمال استعادة السد الذي انسحبت منه البشمركة الكردية نهائيا في السابع من هذا الشهر إثر هجوم لمسلحي تنظيم الدولة

و حذر مسؤولون أكراد من أن إصابة السدّ، الذي يبعد مسافة خمسين كيلومترا عن الموصل، و يحتوي على  مليار متر مكعب من المياه،  يمكن أن تؤدي إلى إغراق مناطق على طول نهر دجلة و صولا إلى بغداد

و قالت مصادر صحفية أنّ لقاءات عدّة تجري بين عسكريين من البشمركة و مستشارين عسكريين أميركيين. و للتذكير فقد كانت واشنطن قد أعلنت تسليحها للقوات الكردية لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية في شمال العراق.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: