قوات النظام السوري تنسحب بعد انهزامها في أريحا و تنعزل بمنطقة الساحل

انسحبت قوات النظام السوري من نقاط تمركزها العسكرية في منطقة محمبل و بسنقول المشرفتين على مدينة أريحا بمحافظة إدلب في الشمال الغربي من سوريا، و انحصرت بمناطق سهل الغاب بريف حماة و الساحل السوري، و ذلك بعد سيطرة قوات المعارضة السورية على المدينة منذ يوم أمس الخميس.

في الأثناء شهدت مدينة أريحا نزوحا من سكانها خشية حملات القصف العشوائي من النظام.

و قد نشرت شبكة الجزيرة الاخبارية فيديو يظهر قافلة لعشرات الشاحنات والدبابات والآليات المسلحة التابعة لقوات النظام وهي تنسحب من آخر مواقعها في الريف الغربي لإدلب.

وكان جيش الفتح قد سيطر صباح اليوم الجمعة على بلدات كفرنجد ومعترم وأورم الجوز عقب سيطرته على مدينة أريحا أمس، بعد معارك أسفرت عن مقتل عدد كبير من قوات النظام وسيطرة المعارضة على أسلحة وذخيرة.

هذا و يواصل “جيش الفتح” بسط كامل سيطرته على محافظة إدلب حيث بقي لقوات النظام مطار أبو الظهور العسكري المحاصر في الريف الشرقي، و بلدتا الفوعا و كفريا المواليتان في الريف الشمالي، و حواجز متوزعة على طريق أريحا اللاذقية في الساحل السوري.

المصدر: وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: