كتلة النّداء تقف ضدّ الإرادة الشعبية و تعتبر ما حدث في واحات جمنة اعتداء فاضحا على ملك الدولة

كتلة النّداء تقف ضدّ الإرادة الشعبية و تعتبر ما حدث في واحات جمنة اعتداء فاضحا على ملك الدولة

[ads2]

أعلنت الكتلة النيابيّة لحركة نداء تونس في بلاغ لها اليوم الثلاثاء 11 أكتوبر 2016 أنّ ما حدث في عمادة جمنة من ولاية قبلي يعدّ اعتداء فاضحا على ملك الدولة والشعب واستيلاء غير قانوني على المال العام من طرف جمعية لا حق لها في التصرف العمومي.

[ads2]
واعتبرت الكتلة أنّ ما وقع يُعدّ سابقة خطيرة تَخشى انتقالها إلى جهات ومصالح حيوية أخرى ويمكن أن تشجع على الفوضى والتعدي على القانون وأحكام القضاء وهيبة الدولة.

[ads1]
كما رأت الكتلة أن ما حصل من هبّة شعبية في جمنة يُعدّ من قبيل الشعبوية والسياسيوية المفرطة والحملات الانتخابية السابقة لأوانها .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: