الاوراق النقدية

كشفتها سرقة مليار و700 الف دينار من بنك بالقيروان: اختفاء 50 مليارا من شركة تأمين

[ads2]

تم اكتشاف اختفاء مبلغ مالي ضخم يقدر بمليار و700 الف دينار امس من احد الفروع البنكية بولاية القيروان كما ان هذا المبلغ تم سحبه من حساب شركة تـأمين وقد تم توجيه الاتهامات لموظف يعمل كنائب في  فرع غير مرخص له من قبل وزارة المالية  …
الموظف المتهم في عملية الاختلاس تم انتدابه سنة 2014 للعمل بخطة نائب في فرع تابع لشركة التامين ولكن ثبت انه غير مرخص لها فقام باختلاس مليار و7000 الف دينار عبر مراحل وتحديدا في فترة لم تتجاوز السنة ونصف حيث كان يقوم بإيداع مبالغ التامين في فرع البنك ثم يسحبها مباشرة دون علم الشركة.
التحقيق
وقد تم فتح تحقيق من قبل الوحدات الامنية وتبين ان المتورط في عملية السرقة كان يقوم بجريمته عبر مراحل حيث يقوم بضخ المبلغ الموجود في الوثائق الممضاة ثم يسحبه مجددا ويضعه في حساب اخر تابع لاحد مساعديه و بعد ان قام بجمع المليار و700 الف دينار غادر فرع النيابة التابعة لشركة التامين وتمكن من الفرار وقد تم اصدار بطاقة تفتيش ضده.
الفضيحة
قامت جمعية نواب شركة تامين بإرسال ملف يضم تجاوزات خطيرة داخل شركة تامين حيث اكدت انه تم شطب مبالغ 50 مليار من ديون الحرفاء في حين ان هذا المبلغ تم اختلاسه على مراحل داعيا الى فتح تحقيق فوري في هذه العمليات المشبوهة التي ستكبد خزينة الدولة خسائر ضخمة هذا بالإضافة الى الخسائر التي ستؤثر على عدد من رجال اعمال وكبار الفلاحين.
الهيئة
وحسب مسؤول بجمعية نواب شركة التامين فان عملية سحب 50 مليارا من حساب شركة التامين انطلق منذ سنة 2014 ورغم اعلام السلطات المعنية والهيئة العامة للتأمينات فانه لم يتم اتحاذ اي اجراءات لإيقاف التجاوزات الخطيرة داخل الشركة المعنية التي تعتبر من اهم واكبر شركات التامين في تونس .
ودعا محدثنا وزير المالية لفتح تحقيق فوري في سرقة المليار و700 الف دينار وسحب 50 مليارا من الشركة المعنية بتعلة فسخ ديون عدد هام من الحرفاء في حين ان المبلغ تم سحبه لصالح مجموعة من المتورطين في عمليات اختلاس.
السرقات
عرفت 4 فروع بنكية داخل العاصمة وخارجها عمليات اختلاس خلال فترة وجيزة وتكرر نفس سيناريوسرقة الاموال حيث يتعمد المتهمون وضع مبالغ مالية في حساب مؤسساتهم ثم يقومون بسحبها مجددا ووضعها في حساب اخر بهدف التمويه كما ينجح جل المتورطين في الفرار خارج التراب التونسي وتحديدا نحو الجزائر.

[ads2]

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: