لبنان :قتلى وجرحى بقصف صاروخي من الأراضي السورية على عرسال اللبنانية

أكدت مصادر أمنية لبنانية سقوط 20 صاروخ وقذيفة من الأراضي السورية على بلدة عرسال الحدودية شرق لبنان اليوم الجمعة مما أدى إلى إحداث أضرار مادية بالممتلكات وسقوط عدد من القتلى والجرحى من بينهم أطفال

وأفاد مصدر أمني لوكالة الصحافة الفرنسية أن هذا القصف تزامن مع سقوط أكثر من عشرين صاروخ وقذيفة على مناطق أخرى في شرق لبنان، منها رأس بعلبك والقاع والعين.

وتستضيف بلدة عرسال ذات الغالبية السنية والمتعاطفة مع المعارضة السورية، آلاف النازحين السوريين الهاربين من النزاع في بلادهم. وتعرضت مرارا خلال الأشهر الماضية لقصف من الطيران السوري.

هذا ويأتي سقوط الصواريخ على بلدة عرسال بعد إطلاق 6 صواريخ على مدينة الهرمل بشرق لبنان مصدرها الأراضي السورية دون أن تحدث أضرارا مادية وبشرية
وقد أعلنت “سرايا مروان حديد”، وهي إحدى مجموعات المعارضة السورية المسلحة، أنها و”جبهة النصرة في لبنان”، نفذتا الهجوم الصاروخي الذي قالت إنه يأتي ردا على مشاركة حزب الله في القتال إلى جانب النظام السوري.
ويأتي إطلاق الصواريخ على الهرمل بعد تفجير سيارة مفخخة الخميس 16 جانفي 2014 مما أسفر عنه أضرارا مادية كبيرة وسقوط 5 قتلى وعشرات الجرحى من بينهم 4 من عناصر حزب الله
وقد أعلنت جبهة النصرة في لبنان مسؤوليتها عن الانفجار وقالت في بيان انه ” تم بفضل الله زلزلة معقل حزب ايران في الهرمل بعملية استشهادية فارسها احد أسود الجبهة في لبنان رداً على ما يقوم به الحزب من جرائم بحق نساء وأطفال أهل السنّة في سوريا”
وأضاف البيان :” ندعو أهل السنّة في كل مناطق لبنان لأن يرصّوا صفوفهم لمواجهة حزب الشيطان فما خبرناه إلا غبياً وجباناً، غبياً بتقديراته الجنائية، وجباناً لوضع مقراته بين المدنيين”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: