dfr

لدعم صمود المقدسيّين: تدشين أكبر محطة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بأياد فلسطينية

اقتصــــاد |

تم تدشين أكبر محطة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في مدينة أريحا بالضفة الغربية من فلسطين بأيادٍ و طاقات فلسطينية، و ذلك في محاولة لتوفير دعم لسكان البلدة القديمة في القدس الذين يتهددهم خطر اغتصاب منازلهم على أيدي الاحتلال الصهيوني عبر التهويد و الاستيطان.

و تقوم المحطة بتوليد الطاقة الكهربائية عبر الخلايا الشمسية، و المحولات المتخصصة التي تقوم بدورها بضخ التيار في الشبكة التابعة لشركة كهرباء القدس، وفي المقابل تقوم الشركة بخصم ثمن التيار الذي تتلقاه من محطة الطاقة الشمسية من فواتير سكان البلدة القديمة في القدس لتعزيز صمودهم.

و قد  تبنّت مؤسسة “فلسطين الغد” المشروع و قامت بتنفيذه. و بحسب مدير برنامج الطاقة المتجددة في المؤسسة أيمن الكالوتي فإن المحطة تنتج حاليا الطاقة الكهربائية بكفاءة عالية، وتضم 2400 لوح شمسي بقدرة إنتاجية تصل إلى 710 كيلوواطات، وبلغت تكلفة بنائها مليون دولار تقريبا، في حين تسعى المؤسسة لتنفيذ مرحلة متقدمة من المشروع بهدف دعم عدد أكبر من سكان المناطق المهمشة في فلسطين.

و تعد أسعار الطاقة إحدى أهم المشكلات التي تواجه الأفراد والمؤسسات في المجتمع الفلسطيني. و هناك فرق كبير في سعر التعرفة الكهربائية بين مستوطنات الكيان الصهيوني و بقية الأراضي الفلسطينية، مما يفاقم من أزمة الديون على شركة كهرباء القدس لصالح الشركة الصهيونية، بحيث تصبح نسبة الفائدة على الفواتير المتأخرة 17%، بالإضافة إلى تراكم الديون المستحقة على السلطة الفلسطينية، مما أدى إلى ارتفاع الديون المستحقة على الشركة إلى مئات ملايين الشواكل.

و وفقا لبيانات شركة كهرباء محافظة القدس، فإن الديون المستحقة على سكان البلدة القديمة بالقدس تبلغ حوالي 12 مليون شيكل (ثلاثة ملايين دولار)، تتوزع على 3463 مشتركا من أصل 6600، بينما تبلغ قيمة المنحة الشهرية التي تخصم من فواتيرهم مائتي ألف شيكل (خمسين ألف دولار) استفاد منها 3159 مشتركا لمدة عام، مع توقعات بتخفيض نسبة الخصم من الفواتير بسبب عدم إنجاز المرحلة المتقدمة من مشروع محطة الطاقة الشمسية حتى الآن.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: