لسعد عبيد :مهدي جمعة أداة تنفيذ لقرار خارجي يقضي بإغلاق الجمعيات ذات الطابع الإسلامي

وصف الأمين العام للمنظمة التونسية للشغل لسعد عبيد رئيس الحكومة المؤقت مهدي جمعة بأداة التنفيذ لقرار خارجي يقضي بإغلاق الجمعيات ذات الطابع الإسلامي في تونس
وجاء قول عبيد على هامش الوقفة التي قام بها سياسيون وحقوقيون ومختلف مكونات المجتمع المدني الاثنين 18 أوت 2014 في ساحة القصبة تنديدا بتجاوز حكومة المؤقت مهدي جمعة صلاحياتها و  القانون وقيامها بغلق أكثر من 150 جمعية ذات الطابع الخيري والمحافظ على الهوية الإسلامية – العربية
وقد أعلن لسعد عبيد في كلمته التي ألقاها في الوقفة الاحتجاجية أن التصعيد ضد قرارات حكومة المؤقت مهدي جمعة في غلق الجمعيات سيكون عن طريق إضرابات الجوع في ساحة القصبة ودعوة الجمعيات العالمية للوقوف على الحقيقة وواقع الجمعيات في تونس في ظل حكومة جمعة

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: