لقاء مشترك لقيادتي “الجهاد الإسلامي” و”حماس”

لقاء مشترك لقيادتي “الجهاد الإسلامي” و”حماس”

استقبل أمين عام حركة “الجهاد الإسلامي” في فلسطين، د. رمضان عبد الله شلح، اليوم الجمعة، د.موسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، حيث تمت مناقشة الوضع الفلسطيني والتحديات والمخاطر التي تواجه قضية فلسطين.

و حضر اللقاء نائب الأمين العام زياد نخالة، وممثل الحركة في لبنان، أبو عماد الرفاعي إضافة إلى الأخوة في “حماس”، جمال عيسى وأسامة حمدان، وممثل الحركة في لبنان علي بركة.

وقد اطلع الدكتور رمضان، د. موسى ووفد حماس على خلاصة جهود “حركة الجهاد” ومساعيها مع الأخوة المصريين حول الشأن الفلسطيني، خاصة واقع الحصار في قطاع غزة، والدعوة لانعقاد المجلس الوطني، وقضية الشبان الأربعة المفقودين في سيناء.

وقد رحبت الحركتان بقرار تأجيل انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني، واتفقتا على متابعة الجهود من أجل انعقاد الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير.

كما أكد الطرفان على العلاقة الاستراتيجية بين الحركتين، وضرورة تعزيز وتطوير التعاون والتنسيق بينهما لحماية وتعزيز مشروع المقاومة في فلسطين، ومواجهة ما تتعرض له القدس والمسجد الأقصى من مخاطر، جراء سياسات التهويد والممارسات العدوانية الصهيونية؛ ومواجهة ما يتعرض له اللاجئون الفلسطينيون والشتات الفلسطيني من أخطار تنذر بتصفية قضيتهم وشطب حق العودة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: