44282_978199_large

للمرة الثانية خلال شهر.. طيارو “إير فرانس” ينظمون إضرابًا الأسبوع المقبل

[ads2]
أعلن طيارو شركة الخطوط الجوية الفرنسية “إير فرانس”، إعتزامهم تنظيم إضراب عن العمل، الأسبوع المقبل، احتجاجاً على مشروع قانون العمل الجديد المثير للجدل، تزامنًا مع فعاليات بطولة الأمم الأوروبية لكرة القدم “يورو 2016” المقامة حاليا في البلاد
أخبار العالم −                

وأفاد بيان عن النقابات العمالية، أن طيارو “إير فرانس”، سيبدأون إضرابهم الجديد يوم 24 يونيو وحتى 27 يونيو الجاري.

وسبق أن نظم الطيارون، إضراباً عن العمل، في الفترة ما بين 11 – 14 يونيو الجاري، تسبب في إلحاق الشركة خسائر بلغت قيمتها 40 مليون يورو.

وأعلنت نقابة الطيارين في بيان لها، الإثنين الماضي، أن 79% من الرحلات الجوية لم تتأثر من إضراب الطيارين الأخير، مشيراً أن أكبر مطارات البلاد “شارل ديغول”، شهد تنفيذ 72% من الرحلات المتوسطة المدى و85% من الرحلات البعيدة والداخلية، حسب الجدول الموضوع لها.

وعلى خلفية مشروع القانون، تشهد فرنسا احتجاجات وإضرابات منذ ثلاثة أشهر، زادت حدتها مؤخراً، بعد تلبية أعداد كبيرة من عمال مصافي تكرير النفط وخطوط السكك الحديدية والمطارات، وعمال النظافة بالبلاد، دعوة النقابات العمالية بالتوقف عن العمل احتجاجاً على قانون العمل الجديد، الذي رأت أنه يتضمن بنودًا “تنتقص من حقوق العمال”.

وتتزامن الاحتجاجات العمالية، مع البطولة الأوروبية، التي دفعت مئات الآلاف من مشجعي المنتخبات الـ 24 المشاركة في البطولة بالتوافد إلى المدن الفرنسية.

وتنص تعديلات قانون العمل، التي تُواجه بموجة احتجاجية واسعة في أنحاء البلاد، على زيادة عدد الحد الأقصى لساعات العمل في اليوم من 10 إلى 12 ساعة، وإمكانية تسريح العاملين الذين يرغبون في إجراء تعديلات على عقود عملهم، وتقليل أجر ساعات العمل الإضافية، وتقليل الحد الأدنى لساعات العمل الأسبوعية للعاملين بدوام جزئي، البالغ حالياً 24 ساعة، كما يمنح القانون أرباب العمل صلاحية زيادة عدد ساعات العمل، وخفض الرواتب.

وتم إقرار تعديلات القانون من الجمعية الوطنية الفرنسية (الغرفة الأولى للبرلمان)، ويتطلب اعتماده مصادقة مجلس الشيوخ.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: