لندن:اعتقال 160 متظاهرا في مظاهرة ضد المسلمين وأخرى ضد العنصرية

اعتقل أمس السبت 7 سبتنمبر 2013 في شرق لندن 160 متظاهرا خلال مظاهرة ضد المسلمين بقيادة رابطة الدفاع الإنجليزية اليمينية وأخرى ضد العنصرية بقيادة الاتحاد في مواجهة الفاشية

هذا وقد فصلت الشرطة البريطانبة بين المجموعتين ومنعت رابطة الدفاع الانجليزية اليمينية من التوجه لمنطقة تاور هاملتس التي تقطنها جالية مسلمة كبيرة

وقد اعتقل 160 متظاهرا من بينهم تومي روبنسون زعيم جماعة رابطة الدفاع الانجليزية بتهمة التحريض ومسك أسلحة بيضاء ومحاولة كسر الحواجز المحددة للاحتجاج ومحاولة الوصول إلى منطقة تاور

هذا وتتزايد موجة الكراهية ضد المسلمين في بريطانيا من اليمين المتطرف مما كثف حراسة أمنية مشددة على المساجد والمراكز الإسلامية في البلاد على مدار الساعة، في حين تتعامل الجالية المسلمة مع الأوضاع بجدية وتتخذ إجراءات أمن احترازية، وبقيت التحذيرات قائمة في ظل تصاعد التحريض والخطاب المعادي للإسلام.

وقد صرح مدير “مرصد الشرق الأوسط” الدكتور داود عبد اللهأن هذه الحملات متصاعدة ولها أبعاد داخلية وخارجية، وجميعها تستهدف وجود المسلمين في الغرب ومصالحهم

كما ورد عن الجزيرة نات أنها تلقت تسريبات تفيد أن اجتماعات ولقاءات عقدت بين “رابطة الدفاع الإنجليزية” وجماعات يمينية متطرفة بأميركا وأوروبا لتصعيد الحملات ضد المسلمين والمراكز الإسلامية، وإن جماعات اليمين المتطرف تبنت إستراتيجية توسيع المظاهرات في كل المدن البريطانية .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: