لندن :مسرح تريسايكل يرفض استضافة مهرجان الأفلام اليهودية بسبب العدوان على غزة

رفض مسرح “تريسيكل” شمالي لندن، استضافة مهرجان الأفلام اليهودية في المملكة المتحدة بسبب تلقيه دعما ماديا من السفارة الصهيونية مما  أدي إلى اتهامه بمعاداته السامية.

هذا وقد كان من المقرر أن يعرض المسرح 26 فيلما على الأقل ضمن فعاليات المهرجان في نوفمبر المقبل.

ونقلت صحيفة جارديان البريطانية اليومية عن أندو بوباسينجم، المدير الفني للمسرح قولها: “نظرًا لحساسية الصراع الجاري بين اسرائيل وفلسطين، قرر مجلس الإدارة قطع العلاقات مع إدارة المهرجان بسبب تمويلها الذي تشارك فيه السفارة الإسرائيلية. وأضافت: “لا نريد قبول أي دعم مالي من أي طرف معني في هذا الصراع، وعرضنا عليهم توفير تمويل بديل لتغطية الجزء التي ساهمت به السفارة الإسرائيلية ولكن دون جدوى.وواصلت حديثها: لكي تكون الأمور واضحة للجميع، مسرح “تريسيكل” لا يقبل أي رعاية من أي وكالة حكومية مشاركة في هذا الصراع ونأمل إيجاد طريقة للعمل مع إدارة مهرجان الفيلم اليهودي الأمريكي كما اعتدنا منذ 8 أعوام. وقال جوناثان ليفي، مدير المسرح: نظرًا إلى الوضع الراهن والتصعيد غير المتوقع المؤسف على مدار الأسابيع الـ3 الماضية، علاوة على الخسارة الفادحة في الأرواح، فلن يرتبط اسم مسرح ” تريسيكل” بأي طرف من أطراف النزاع بأي شكل من الأشكال، ويُسعدنا استضافة المهرجان بدون دعم الحكومة الإسرائيلية

بينما أعرب منظمو مهرجان الفيلم الهيودي عن دهشتهم وخيبتهم إزاء قرار مسرح ” تريسيكل” بمقاطعة المهرجان قبل أسابيع قليلة من الموعد النهائي. وقالت جودي أورنسيد، مؤسسة والمديرة التنفيذية للمهرجان: قرار مسرح “تريسيكل” بمقاطعة المهرجان مخزي ومخيب للآمل، فالمهرجان قائم على الثقافة اليهودية وهو بطبيعة الحال مرتبط جوهريًا بدولة إسرائيل. ونحن فخورون بعرض مجموعة أفلام تمثل رؤية شاملة للحياة الهيودية، إضافة إلى سعينا الدائم لنقل وجهة نظرنا حول الصراعات في الشرق الأوسط والشروع في حوار مفتوح، ولكن مسرح ” تريسيكل” لم يضع كل هذا في الاعتبار أثناء اتخاذهم قرار المقاطعة.

وقوبل قرار مسرح “تريسيكل” بمقاطعة المهرجان بردود أفعال متباينة بين معارض ومؤيد من العديد من نجوم الفن، حيثُ أعربت الممثلة البريطانية، مورين ليبمان عن غضبها في بيانٍ لها: حقق مسرح ” تريسيكل” نجاحًا كبيرًا خلال وجود نيك كينت، وكان جزء كبير من تمويلها من قبل القطاع اليهودي، ولكن ما قرار إدارة المسرح الحالية بمقاطعة المهرجان على خلفية الأحداث في غزة غير مقبول بالمرة.

كما نشر المؤلف ديفيد وينر تغريدة على تويتر تقول: “أشعر بالإشمئزاز لمعاداة إدارة المسرح للسامية”. وأيده في قوله المحرر اليهودي ستيفن بولارد قائلاً: “مسرح (تريسيكل) أصبح معاديًا للسامية بشكلٍ واضح بعد مقاطعته للمهرجان”. بينما عبر نجوم آخرين داخل الوسط الفن عن تأييدهم لقرار مسرح ” تريسيكل”، فقال ليني أبراهامسون: “أدعم قرار تريسيكل تمامًا”.

ترجمة فاطمة عرابي

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: