ليبيا تعتمد الشريعة الإسلامية مصدرا للتشريع

أقر المؤتمر الوطني العام الليبي الأربعاء 4 ديسمبر 2013 قانونا يجعل الشريعة الإسلامية أساسا لكل التشريعات ولعمل كل مؤسسات الدولة
وأصدر المؤتمر بيانا بعد التصويت جاء به أن الشريعة الإسلامية هي مصدر التشريع في ليبيا وأن كل مؤسسات الدولة يجب أن تلتزم بهذا.

وأكد البيان أنه بالتنسيق مع المؤتمر الوطني والعام قام وزير العدل بتشكيل لجنة تضم مندوبين عن دار الإفتاء ووزارة الأوقاف والسلك القضائي لمراجعة القوانين المعمول بها وتحديد ما يخالف الشريعة الإسلامية.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: