ليبيا : نجاة حفتر من محاولة اغتيال.. وسقوط قتلى وجرحى

نجا  خليفة حفتر   اليوم الأربعاء من هجوم “انتحاري” بسيارة مفخخة استهدف أحد مقاره بشرقي ليبيا ، مما أدى إلى مقتل ثلاثة من جنوده وإصابة آخرين، بينما قصف مجهولون مقر الحكومة الليبية في العاصمة طرابلس  بقذائف (آر بي جي) دون وقوع إصابات.

وقال مراسل الجزيرة في بنغازي  أحمد خليفة -نقلا عن مصادر محلية- إن “انتحاريا” يقود سيارة مفخخة استهدف مقرا تابعا للواء المتقاعد خليفة حفتر بمدينة الأبيار الواقعة قرب بنغازي، مشيرا إلى أن الهجوم أسفر عن مقتل ثلاثة من قواته وإصابة أربعة آخرين.

وبيّن خليفة أن من بين الجرحى محمد حجازي -الناطق الرسمي باسم حفتر- مشيرا إلى أن حفتر أصيب في يده، بينما أصيب العميد صقر الجروشي -قائد عمليات القوات الجوية- الموالية للواء حفتر، في وجهه جراء تناثر زجاج الحجرة التي كانوا فيها أثناء الهجوم. إلا أن حجازي نفى إصابة اللواء المتقاعد خلال الهجوم.

يشار إلى أن جماعة أنصار الشريعة” حذرت بدورها حفتر من أنه سيلقى نفس مصير الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي  الذي قتل في 2011 بعد ثمانية أشهر من النزاع المسلح.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: