ليبيا :هروب علي زيدان بعد سحب الثقة من حكومته

أكدت مصادر ليبية هروب رئيس الوزراء الليبي علي زيدان فجر الاربعاء .إلى جهة غير معلومة
وذكرت المصادر ان البرلمان الليبي كان بصدد اصدار مذكرة جلب لرئيس الوزراء الليبي ومنعه من السفر
هذا وقد أفاد رئيس وزراء مالطا جوزيف موسكات أنه أجرى محادثة قصيرة مع رئيس الوزراء الليبي المقال، علي زيدان عند توقفه في مالطا مساء الثلاثاء لمدة ساعتين بهدف تزويد الطائرة التي كان على متنها بالوقود، قبل أن يتوجه إلى “دولة أوروبية أخرى”، دون أن يحدد هوية الدولة، أو وجهة زيدان.

ويذكر أن المؤتمر الوطني العام في ليبيا (البرلمان)، صوت الثلاثاء 11 مارس 2014، على سحب الثقة من حكومة علي زيدان وتعيين وزير الدفاع عبد الله الثني رئيسا مؤقتا للوزراء.
وقال النائب في البرلمان، محمد عماري زايد، إن “المؤتمر أقال حكومة علي زيدان بـ 124 صوتا من أصل 200 وهو النصاب الدستوري الذي تتطلبه العملية”.
هذا ويؤخذ على حكومة زيدان عجزها عن بسط الأمن و حل أزمة النفط المستمرة منذ بضعة أشهر و إغلاق أبرز المرافئ النفطية من قبل محتجين يحاولون تصدير النفط بمعزل عن إشراف الدولة.
وقال مراقبون أن قرار سحب الثقة عن حكومة زيدان كان بعد فشل الحكومة في منع ناقلة تحمل علم كوريا الشمالية من مغادرة ميناء السدرة بعد تحميل كمية من النفط دون موافقتها ولمعارضة زيدان قرار رئيس البرلمان بشن حملة عسكرية موسعة على الميليشيات التي تسيطر على بعض مرافئ النفط في شرق البلاد

هذا ويتهم زيدان، المستقل و المدعوم من الليبراليين، الاسلاميين بأنهم يريدون الاطاحة به للاستيلاء على الحكم في ليبيا

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: