ليلى بن دبّة في حالة حزن شديد: لا أتحمّل أن أرى إسلاميا في الحكم والسنة في حكمهم بـ50 سنة

الصدى نت – تونس:

 

عبّرت المحامية و النّاشطة اليسارية والتي ساهمت في إعتصام الرّحيل في باردو وقبض عليها حينها في حالة سكر شديد  – عبرت- عن شديد حزنها لتواصل وجود الإسلاميين بالسلطة قائلة على صفحتها الرّسمية على الفيسبوك إنّ اليوم في حكمهم كـ50 يوما و السنة كـ50 سنة وأكّدت أنها لم تعد تتحمل هذا المشهد.

16-09-2013 00-08-25

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: