ماهي حقيقة حرمان الإفريقي من هذه التعاقدات ؟

أكد أنيس بن ميم، محامي النادي الأفريقي، أن موقف ناديه سليم، بشأن مستحقات مدرب الفريق السابق، الفرنسي دانيال سانشيز.

وكان الإفريقي، أقال سانشيز في أكتوبر 2015، بعد هزيمة الفريق أمام الترجي، في الجولة الخامسة للدوري ، الموسم الماضي بثنائية نظيفة، ليحل محلّه في ذلك الوقت، المدرب نبيل الكوكي.

وألزمت لجنة النزاعات بجامعة كرة القدم ، الإفريقي بدفع 239 ألف يورو للمدرب منها 63 ألف، و333 يورو (رواتب شهرية)، و80 ألف يورو، مكافأة الحصول على لقب البطولة، و21 ألف يورو مكافآت الفوز بالمباريات، و75 ألف يورو، مقابل فسخ العقد من طرف واحد.

وأرسلت محامية المدرب الفرنسي، اشعارا لجامعة كرة القدم لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، تحذر فيه من أنه سيتم منع الإفريقي من إبرام أي تعاقدات، إذا لم يتم سداد مستحقات المدرب.

وقال أنيس بن ميم، في تصريحات لـموقع “كووورة إن “موقف ناديه سليم، وتم رفع المنع من التعاقدات في الانتدابات خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، بعدما أودع النادي، الأموال المستحقة للمدرب، لدى جامعة كرة القدم”.

وأضاف: “أستطيع أن أؤكد أن ملف المدرب السابق للأفريقي، تم إغلاقه تمامًا”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: