مباشرة إثر جلسة الإستئناف في قضية حزب التحرير،أعوان أمن يتخطون القانون وينزعون لافتة مقرّه متعلّلين بأوامر مجهولة المصدر

مباشرة إثر جلسة الاستئناف ضدّ الحكم الذي يقضي بتعطيل أعمال حزب التحرير لمدة شهر ، و التي عقدت اليوم 29 أوت 2016 ، قام عونا بلدية بالتوجّه لمقرّ حزب التحرير بأريانة ، لتمزيق لافتته ، و لكنّه و أمام تدخّل أنصار حزب التحرير لمنع ذلك
تدخّلت مجموعة من الأمنيين  و قام عدد منهم بتمزيق اللافتة
[ads2]
جدير بالذكر أنّ هذه المجموعة الأمنية لم تقدّم أي قرار رسمي سواء بلدي أو قضائي يسمح لهم بالتعدّي على مقرّ حزب سياسي محميّ من خلال قانون الأحزاب لما بعد الثورة .
وأمام رفض أنصار حزب التحرير السماح لهذه الجماعة بالتعدّي على لافتة حزبهم تعلّل عدد من الأمنيين الحاضرين بكونهم إنما ينفّذون أوامر قد وصلتهم من خلال الهاتف و أنهم لا يمتلكون أيّ إثبات مادي عن هذا القرار كما لا يستطيعون الإعلان عن الجهة التي صدرت عنها الأوامر .
[ads2]
هذا و يذكر أنّ المحكمة قد أجلت إصدار الحكم في قضية الإستئناف التي رفعها حزب التحرير إلى عشية اليوم الإثنين .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: