متحدث باسم الإخوان: لا أستبعد أن تكون ‘مقتلة’ رفح للتغطية على تصفية سجناء أبو زعبل

أكد أحمد عارف المتحدث باسم جماعة الإخوان المسلمين في مصر أن مقتل 25 جنديا من جنود الأمن المركزي في سيناء “يمثل مصيبة جديدة لا تقل فداحة عن استشهاد المعتقلين في سجن أبو زعبل”.

وكانت الداخلية المصرية أعلنت الليلة الماضية مقتل 36  سجينا إخوانيا خلال محاولة لتهريبهم من سجن ابو زعبل بمحافظة القليوبية شمال القاهرة، فيما تؤكد جماعة الإخوان أن قتلهم يأتي ضمن مخطط لتصفية المعتقلين السياسيين المنتمين لها.

ونقل موقع (إخوان أون لاين) عن عارف إنه “لا يستبعد أن تكون هذه المقتلة في أبناء الشعب المصري للتغطية على التطور النوعي الخطير والفاضح في استهداف المصريين الدموي بالتصفية الجسدية في سجن أبو زعبل، ووقوع العشرات من الشهداء”.

وأضاف :”حسبنا الله ونعم الوكيل في كل هذه الأوجه المقيتة لإرهاب الآمنين وقتل الأبرياء”، داعيًا الشعب المصري لإقامة صلاة الغائب على شهداء الأمس وصبيحة اليوم.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: