%d9%81%d9%84%d8%b3%d8%b7%d9%8a%d9%86-%d8%a7%d9%86%d8%aa%d8%ae%d8%a7%d8%a8%d8%a7%d8%aa

محكمة فلسطينية تقضي بوقف انتخابات البلديات وحماس تعتبره قرارا مسيسا ومنقذا لفتح

 

أصدرت محكمة العدل العليا الفلسطينية اليوم الخميس قرارا بوقف إجراء انتخابات البلديات الفلسطينية المقررة في أكتوبر المقبل.
و أعلنت لجنة الانتخابات المركزية وقف جميع إجراءاتها المتعلقة في الانتخابات المحلية الفلسطينية بشكل فوري، وذلك بعد تلقيها قرار المحكمة العليا.

هذا ووصفت حركة حماس في بيان قرار محكمة العدل بأنه “مسيس” ، مشيرة إلى أن تأجيل الانتخابات المحلية جاء بعد سلسلة من الضغوط الإقليمية على السلطة الفلسطينية

ورأت حماس إن هذا القرار يهدف إلى إنقاذ حركة فتح بعد سقوط عدد من قوائمها أمام لجنة الانتخابات والمحاكم الفلسطينية.
وقالت حماس في بيان أصدرته اليوم : ” تفاجأنا بقرار محكمة العدل العُليا في رام الله بوقف إجراء الانتخابات في موعدها المقرر، والذي يأتي متزامناً مع سقوط بعض قوائم حركة فتح أمام لجنة الانتخابات والمحاكم المختصة، والذي يأتي على أرضية قانونية صرفة وواضحة لا لبس فيها، كما تأتي بعد سلسلة من الضغوط الإقليمية على السلطة الفلسطينية من أجل تأجيل إجراء الانتخابات”.

وأكدت الحركة على ضرورة إجراء الانتخابات المحلية في مواعيدها المقررة، والالتزام بما تعهدت به لجنة الانتخابات المركزية للجميع في بداية العملية الانتخابية وعدم اتخاذ أي قرارات لعرقلة هذا الاستحقاق الوطني المهم للشعب الفلسطيني، وعدم إخضاعها لأي اعتبارات سياسية أو ضغوط خارجية.

ولفتت حماس إلى أن هذا الاستحقاق الانتخابي هو خطوة أولى في إطار ترتيب البيت الفلسطيني على أسس ديمقراطية والاحتكام إلى صناديق الاقتراع في انتخاب مؤسساته السياسية المختلفة (الرئاسة، المجلس التشريعي، المجلس الوطني الفلسطيني)، وإنجاز المصالحة الفلسطينية بمختلف ملفاتها.

وأشارت إلى أن الجهات المسؤولة في غزة قامت بتوفير كل مستلزمات إنجاح العملية، وسلكت السبل القانونية المقرة والمعتمدة في قانون الانتخابات ولجنة الانتخابات المركزية، بالرغم مما تعرض له أنصارها ونشطاؤها والقوائم المدعومة من طرفها في الضفة من مضايقات وملاحقات وضغوط فقد مضينا في العملية الانتخابية.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: