محللون: حماس تلجأ لتكتيك عسكري جديد باستخدام الهاون

إعتبر محلّلون عسكريون إسرائيليون، أن حركة المقاومة الإسلامية “حماس” بدأت تكتيكاً عسكرياً جديداً في المواجهة مع الجيش الإسرائيلي من خلال تكثيف إستخدام قذائف “الهاون” الصاروخية في قصف المواقع الإسرائيلية القريبة من قطاع غزة.

وأجمع المحلّلون خلال لقاءات مع قنوات إخبارية عبرية مختلفة، على أن حركة “حماس” ما زالت تفاجئ الجانب الإسرائيلي بتكتيكاتها العسكرية، فبعد الأنفاق والتسلّل خلف خطوط الجيش وقدرتها المتطورة وتزودها بطائرات وصواريخ، بدأت باتباع تكتيك جديد خلال الأيام الأخيرة يتمثل بتكثيف استخدام قذائف “الهاون” التي تعدّ الأكثر فتكاً لأنها غير قابلة للرصد قبل الإطلاق وغير قابلة للاعتراض.

ووفقاً لما أورده موقع “واللا” العبري، فإن “السلاح الفتاك الذي بيد حماس هو قذائف الهاون، حيث تقوم بتكريس جهودها لإطلاقها بكثافة على البلدات وعلى القواعد العسكرية القريبة من الشريط الحدودي مع قطاع غزة، في حين أن الجيش يدرك مدى الصعوبة في التعامل مع قذائف الهاون ويبذل جهوداً من أجل التخفيف منها”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: