محمد أبوتريكة:لا أتمنى مواجهة تونس أو الجزائر في المباراة الفاصلة لتصفيات كأس العالم البرازيل 2014

أعرب نجم منتخب مصر والنادي الأهلي، محمد أبوتريكة، عن تمنياته عدم مواجهة منتخبي الجزائر أو تونس، في المباراة الفاصلة لتصفيات كأس العالم “البرازيل 2014.”

ويجري الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “الكاف” قرعة المرحلة النهائية للتصفيات القارية المؤهلة للمونديال يوم 16 سبتمبر/ أيلول الجاري بالقاهرة، بين المنتخبات العشرة المتأهلة للمرحلة الأخيرة، بعد تقسيم المنتخبات الى مستويين.

ما حقيقة اعتقال محمد أبوتريكة؟

وقال أبوتريكة لـCNN بالعربية: “أتمنى أن تتأهل مصر والجزائر وتونس إلى نهائيات كأس العالم، وألا نصطدم مع أي منهما، حتى لا يخرج أحدنا على حساب الآخر.”

إلا أن اللاعب الملقب بـ”الساحر”، قال إنه “لابد ألا ننشغل عن الاستعداد للمنافس في المرحلة الأخيرة من التصفيات، بالتفكير في من سيقابلنا، وعلينا مواجهة أي فريق، ولا نخشى أحداً”، على حد قوله.

وتعتبر مصر والجزائر وتونس والأردن هي المنتخبات العربية التي وصلت إلى المراحل النهائية الحاسمة للمونديال في قارتي أفريقيا وآسيا.

الأردن يتأهل للمرحلة الأخيرة للمونديال بمفاجأة

وعن دخوله لنادي المائة، قال أبوتريكة: “لم أكن أعرف أن مباراة غينيا هي رقم 100 لي.. دخولي نادي المائة مفاجأة بكل المقاييس”، مضيفاً بقوله: “كنت أظن أن أمامي مشوار طويل حتى أحقق ذلك، إنه حلم وإحساس رائع، وأنا سعيد فعلاً.”

ودخل أبوتريكة “نادي المائة” لأكثر اللاعبين مشاركة في المباريات الدولية، بعدما خاض لقاء غينيا الأخير، في الجولة الاخيرة للمرحلة الثانية لتصفيات كأس العالم، الثلاثاء الماضي، والذي انتهى بفوز “الفراعنة” بأربعة أهداف لهدفين.

بدأ أبوتريكة مشواره الدولي مع الفراعنة في 19 مارس/ آذار 2001، عندما شارك لدقائق في مباراة مصر أمام إستونيا الودية، مع المدرب المصري الراحل محمد الجوهري.

تونس تتأهل في كأس العالم بدلا من الرأس الأخضر

وغاب أبو تريكة عن المشاركة الدولية حتى عاد عام 2004، تحت قيادة المدرب الإيطالي ماركو تارديللي، وشارك في 31 مارس/ آذار، أمام ترينداد وتوباغو، ومن يومها لم يغب عن المنتخب المصري.

خاض نجم منتخب مصر بطولتي كأس الأمم الأفريقية، وتوج بها في أعوام 2006 و2008، كما شارك مع المنتخب الأوليمبي المصري في أولمبياد “لندن 2012.”

ويعتبر أبوتريكة هو تاسع لاعب مصري يدخل نادي المائة، بعد أحمد حسن “عميد لاعبي العالم”، وحسام حسن، وإبراهيم حسن، وهاني رمزي، وعصام الحضري، ونادر السيد، وعبدالظاهر السقا، ووائل جمعة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: