محمد البرادعي يقر أن المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون هو مخطط الانقلاب على الرئيس محمد مرسي

محمد البرادعي يقر أن المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون هو مخطط الانقلاب على الرئيس محمد مرسي

 

أفاد السياسي المصري محمد البرادعي أن المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون هو مخطط الانقلاب على الرئيس الشرعي محمد مرسي

وأوضح البرادعي أن ليون يعتمد نفس خطة الانقلاب على مرسي في ليبيا حاليا.

وأضاف البرادعي أن المناخ في مصر كان سيؤدي إلى حرب أهلية بفوز الإخوان المسلمين الذين كان فوزهم نزيها لذلك كان المقرر اتباع الخطة الآتية لتجنب الحرب الأهلية :

1- خلق نظام يضم جميع طوائف الشعب المصري من إسلاميين وغير إسلاميين.

2- إجراء انتخابات رئاسية مبكرة وخروج كريم للرئيس السابق محمد مرسي.

3- بدء عملية مصالحة وطنيه حقيقة وحوار وطني بين جميع فئات الشعب يضم جماعة الإخوان المسلمين وغيرهم.

4- التوصل إلى حل سلمي للأعتصامات.

وأكد البرادعي أنه أكتشف بعد ذلك أن كل ما تم الاتفاق عليه تم إلقائه من النافذة ، وتم اللجوء  إلى العنف  مضيفا :” وعندما يكون العنف هو الوسيلة والأسلوب للتغيير في المجتمع يغيب عن هذا المجتمع مفهوم العدالة والديمقراطية، لذا أثرت الانسحاب من هذا المناخ”.

هذا ويذكر أن المبعوث الأممي إلى ليبيا قدم مؤخرا مسودة لانهاء الصراع بين الفرقاء الليبيين إلا أن المؤتمر الوطني العام بطرابلس أبدى اعتراضا على بعض بنودها

ووجه رئيس المؤتمر الوطني العام بطرابلس نوري أبو سهيمين رسالة إلى برناردينو ليون جاء فيها : “إنه من الضرروي أن تأتي هذه الخطوة في إطار الشرعية القانونية التي تحترم سيادة الدولة، وعندما يتوفر الوقت الملائم طبقا للمناقشات حول السبل، والوسائل اللازمة لبدء مفاوضات المسار الأمني الرسمية والتي يمكن تحقق أرضية آمنة وضامن حقيقي لتنفيذ أي اتفاق يتم التوقيع عليه من الأطراف المعنية”.

 

وعلى الصعيد الشعبي تشهد كل من العاصمة طرابلس ومدينة بنغازي مظاهرات متواصلة رفضا لمسودة برناردينو ليون ورفع المتظاهرون  فيها شعارات ضد الثورة المضادة ورشقوا صور ليون بالأحذية واعتبروه يسعى بمسودته إلى القضاء على ثورة 17 فيراير و إلى وصاية دولية على ليبيا.

وحمل المتظاهرون المؤتمر الوطني العام ورئيسه أبو سهيمين مسؤولية التوقيع على مسودة ليون ببنودها التي تخدم الانقلابي اللواء خليفة وحفتر وبرلمان طبرق  .

من جهتهم أطلق ثوار ليبيا هاشتاغ تحت عنوان ” أوقفوا مسودة ليون ” لمنع ما أسموه عودة الديكتاتورية الفاشية برعاية الامم المتحدة في شخص ممثلها بارناردينو ليون

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: