مخبر «تيفا» الإسرائيلي يعترف بتعاونه مع معهد “باستور” في إستخدام أطفال تونس كفئران تجارب

مخبر «تيفا» الإسرائيلي يعترف بتعاونه مع معهد “باستور” في إستخدام أطفال تونس كفئران تجارب

أكدت المخرجة التونسية إيمان بن حسين صاحبة الفيلم الوثائقي “هل يصنع القتلة الدواء”  اليوم الجمعة 1 أفريل 2016 أن مخبر «تيفا» الإسرائيلي نفسه اعترف بتعاونه مع وزارة الصحة التونسية و مع معهد “باستور” وبمساهمتهم الفعالة  في إخضاع أطفال قصر تونسيين لتجارب سريرية مقابل مبلغ مالي قدره 50 دينارا لكل فرد لاكتشاف مرهم لمداواة مرض “ليمانشيا” أصيب به جنود أمريكيون في حرب الخليج.

[ads1]

ودعت المخرجة إيمان بن حسين عبر أمواج إذاعة شمس اف ام  كل المشككين في مصداقية الفيلم إلى متابعته .

و أشارت  بن حسين أن الفيلم يتضمن اعترافات كل من السيد عفيف بن صالح، رئيس مخبر الوبائيات الطبية بمعهد “باستور” الذي أقر بأنهم اخطأوا واخترقوا القانون بالاضافة لشهادات مجموعة من الوزراء الذين مروا بوزارة الصحة في الفترة الممتدة من سنة 2002 إلى غاية سنة 2014، وهي الفترة التي تعرض فيها أطفال قصر للتجارب السريري.

[ads2]

 

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: