paris-tour-eiffel-at-night

مختص في الأرصاد الجوية يكتشف سبب الفيضانات التي وقعت في فرنسا وألمانيا

[ads2]

تحدث نايجيل أرنيل المختص في التنبؤ بالأحوال الجوية من جامعة ريدنغ البريطانية عن سبب الفيضانات التي وقعت في فرنسا وألمانيا.

فقال أرنيل إنه يعتقد أن هطول الأمطار الشديدة في أوروبا الذي تسبب في ارتفاع منسوب الماء في نهر السين في باريس عدة أمتار مرده إلى ظاهرة طبيعية اسمها “احتجاز Ω”.

وتبرز هذه الظاهرة في تشكل تيارات هوائية في الجو تمر بمسارات شبيهة بحرف Ω الإغريقي. وتعمل هذه الظاهرة على نشوء مناطق تتصف بضغط منخفض فوق أراض تتعرض فيما بعد لزيادة في معدل الأمطار التي تتساقط فيها.

وتوقع أرنيل أن يؤدي الاحتباس الحراري إلى إبقاء كميات أكبر من الماء في الغلاف الجوي لكوكبنا وبالتالي إلى زيادة معدل الأمطار في بعض المناطق وحدوث جفاف في مناطق أخرى.

وتغير ظاهرة “احتجاز Ω” السلوك المحلي للاضطرابات الواقعة دوريا في الغلاف الهوائي للأرض نتيجة لدورانها حول محورها، مع ذلك لا يعرف العلماء كيف تؤثر الظاهرة المذكورة على مناخ الأرض بصورة عامة بالضبط.

وقد ترك آلاف السكان منازلهم في فرنسا وألمانيا بسبب الفيضانات التي حدثت الأسبوع الماضي كما تجاوز عدد الذين لقوا مصرعهم 10 أشخاص.

[ads2]

المصدر: لينتا.رو

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: